خطوات إختيار فكرة مشروع

1- الإلمام بفكرة المشروع

عندما تنوي تنفيذ فكرة لمشروع ما، لا بد من النظر إليها من جميع الجهات و الزوايا المختلفة تقنية كانت أو مالية، وليس فقط من منظورِ واحدِ والذي يقع أحيانا ضمن هذين الخيارين:

– تنفيذ فكرة مشروع في مجال عمل تفهمه أو لديك خبرة فيه فقط

فمثلاً المهندس يفّكر في إنشاء مكتب استشارات معمارية أو محامي يفتح مكتب محاماة. فهؤلاء الأشخاص ينظرون إلى فكرة المشروع كوظيفة، حيث لا يعني إذا كنت مهندس تقنية معلومات، أنك تستطيع إدارة شركة تقدّم خدمات وحلول تقنية المعلومات.

– الاهتمام بمنتج أو خدمة معينة

كونك مهتمّ بمنتج أو خدمة معّينة لا يعني أنها ستكون مربحة، خصوصاً إذا كان هذا المشروع هو خطوتك الأولى في عالم الأعمال. فيُفّضل أن تكون فكرة المشروع مبنّية على الخدمات أو المنتجات التي تنال اهتمام نسبة كبيرة من المستهلكين ولا تعتمد على اهتمامك الشخصي فقط.

2- جذب المستهلك المطلوب

لكي تضمن أن يكون مشروعك مربح ويحقق أهدافك المنشودة، عليك أن تحدد من هو المستهلك الذي ترغب بجذبه وأن تفهم ما هي العوامل والمتطلبات اللازمة لجعله عميل دائم لمشروعك.

3- مدى قابلية المستهلك للشراء

تُعتبر قابلية المستهلك للشراء من أهم العوامل  التي تؤثّر على نجاح وربحية المشروع. فكلما زادت نسبة الاستهلاك، زادت معها نسبة عوائد المشروع.

لهذا يجب تحديد مدى قابلية السوق لاستيعاب وشراء المنتجات / الخدمات المقدّمة، بالإضافة إلى ذلك قدرة المشروع على جذب عملاء جدد كون ذلك يضمن استمرارية المشروع على المدى الطويل.

4- المجال المناسب

هناك العديد من المجالات والقطاعات الموجودة في السوق مثل العقارات والصناعة والتجارة وغيرها، لذا يجب أن تختار المجال المناسب الذي يتوافق مع خبرتك وطموحاتك، كما يتماشى مع التغييرات الحالية للسوق من حيث حاجات المستهلكين.

5- فكرة مشروع قابلة للنمو

يجب أن يكون تنفيذ الفكرة ليس فقط من أجل تحقيق ربحية والإبقاء على ما هو عليه وإنما علي الفكرة أن تتميّز بقدرتها على التوسّع والنمو على المدى الطويل والاستحواذ على حصة كبيرة من السوق والمجتمع.

6- ربحية المشروع

تأكد من إمكانية تحقيق هامش ربح مناسب من وراء تنفيذ فكرة المشروع. فبعض رواد الأعمال يعتقدون أن تقديم منتجات بأرخص الأسعار في السوق وبهامش ربح أقل بمثابة خطوة جيدة لبناء حصة أكبر في السوق.

ولكن إذا كنت تنوي القيام بهذه الخطوة فيجب أن يكون رأس المال العامل للشركة كبير ليتناسب مع انخفاض الربحية ولا يؤثر على استمرارية الشركة. ولكن إذا كنت لا تملك السيولة النقدية الكافية لذلك، فعليك العمل على تحقيق هامش ربح كافي ليمنحك فرصة أكبر لتوسيع وزيادة فرص نجاح المشروع.

7- دراسة الجدوى

يجب أن تقوم بدراسة  فكرة المشروع و إعداد دراسة جدوي بدقة تشمل معلومات عن مدى المنافسة في السوق والاشتراطات القانونية والمالية، والصعوبات التي قد تواجهها في حال تنفيذ الفكرة. كما على هذه الدراسة أن تُجيب على إذا كانت الفكرة فريدة من نوعها أوأن هناك من قام بتنفيذها من قبل وما كانت أسباب نجاحه أو فشله، حتى تستطيع تطوير فكرتك.

 أحصل علي دراسة جدوي من مكتب الشاطئ الان

8- فريق العمل

يجب أن تجد فريق عمل يؤمن بفكرة المشروع الجديد. فمن أهم أسباب نجاح أي فكرة عمل تكمُن في وجود فريق تنفيذي مُحترف لديه خبرة بمراحل تنفيذها. وكذلك من أهم الأسئلة التي تراود المستثمرين عندما تعرض عليهم فكرة لمشروع جديد هم من هم القائمين أو المنفذين لهذا المشروع وما مدى خبرتهم وإلى أي مستوى يمكنهم أن يقودوا هذا المشروع.

Summary